اخر الاخبار

العدالة الي اين؟

سؤال يحيرني..
اين هي العدالة الناجزة؟
أين هو العدل والبطء في التقاضي يقتل اصحاب الحقوق؟
لماذا يأخذ القضاه رواتب بالاف وحوافز والقضايا كلها معلقة ويتم تأجلها وتأجلها ومصالح الناس تهدر
اليس لنا كمحامين وقفة ضد تلك المهزلة التي نعاني منها محامين وموكلين
ترفع القضايا من شهر ابريل ومايو ويتم تأجلها شهر بعد شهر اداريا …والله والله انة لظلم لاصحاب الحقوق والمصالح..
لن اقول اين النقابة
لان دور النقابة الي زوال
ولكن اقول يارب اصلح الاحوال
تعبنا من اهدار المال العام.

كتبت
بدر كامل

Comments

comments

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ظاهره اختفاء طفله فى مركز الوقف

هذه ظاهره فريده من نوعها ان تختفى طفله فى مثل هذه المراكز التى تسكنها قبائل وعائلات يعرفون جيدا بعضهما شكلا وموضوعا تغيبت الطفله / اسماء محمد قنائى وشهرته الاب / محمد قناوى جهل التى تبلغ من العمر 8 سنوات كانت ترتدى بيجامه لبنى وضفيرتان بشعرها من القلمينا مركز الوقف بجوار الوحده الصحيه محافظه قنا وعلى من يجدها الاتصال بالارقام الاتيه 01284182130 – 01020124818 – 01023151724 واطالب الساده اولياء الامور بتوخى الحذر ووضع رقابه جيده على ابنائهم خلال هذه المده حتى يتبين لنا سبب الاختفاء حيث انه الطفله لا تعانى من اى مرض او خلل عقلى بل فى كامل قواها العقليه ...

مذبحة أسرية في صعيد مصر

شهدت قرية فاو بمحافظة قنا بصعيد مصر، الاثنين، جريمة بشعة راح ضحيتها 7 ضحايا من أسرة واحدة، فيما ألقت القوات الأمنية القبض على الجاني، وهو أحد أفراد الأسرة. وتحقق النيابة العامة مع الجاني الذي يعمل مزارعا، بتهمة قتل أبناءه الخمسة، وأمه، وشقيقته. وكانت قوات الأمن كثفت جهود البحث عن المزارع المتهم إثر هروبه بعد ارتكاب الجريمة حتى قبضت عليه، فيما قررت النيابة تشريح جثث الضحايا. Comments comments

حكم جديد على الداعية السلفي أبو إسماعيل في مصر

قالت مصادر قضائية في مصر إن محكمة للجنايات أصدرت، الأحد، حكما جديدا بسجن السياسي والداعية السلفي حازم صلاح أبو إسماعيل لمدة خمس سنوات، بتهمة التحريض على محاصرة محكمة عام 2012. وكان صدر في 2015 حكما نهائيا بسجن أبو إسماعيل، الذي سبق أن رشح نفسه لخوض انتخابات الرئاسة المصرية عام 2012، لمدة سبع سنوات بعد إدانته بتزوير أوراق رسمية. يشار إلى أن حكم الأحد قابل للطعن عليه أمام محكمة النقض، وهي أعلى محكمة مدنية في البلاد. وذكرت المصادر أن المحكمة عاقبت خمسة آخرين حضوريا بالسجن لمدة خمس سنوات و12 متهما غيابيا بالسجن لمدة 10 سنوات في نفس القضية. وأدينوا جميعا بالتحريض ...